• Accueil
  • Activités Culturelles
  • Rencontres débats
  • المكتبة الوطنية للمملكة المغربية تحتضن حفل تسليم جائزة الحسن الثاني للمخطوطات في دورتها التاسعة والثلاثين

Activités culturelles

Actualités

Visite du Président du Gouvernement Andalou à la Bibliothèque Nationale du Royaume du Maroc

 Visite du Président du Gouvernement Andalou à la Bibliothèque Nationale du Royaume du Maroc

Plus d'info

Rencontres débats

المكتبة الوطنية للمملكة المغربية تحتضن حفل تسليم جائزة الحسن الثاني للمخطوطات في دورتها التاسعة والثلاثين

المكتبة الوطنية للمملكة المغربية تحتضن حفل تسليم جائزة الحسن الثاني للمخطوطات  في دورتها التاسعة والثلاثين

نظمت وزارة الثقافةِ والاتصال – قطاع الثقافة، يومه الخميس 13 دجنبر 2018، بالمكتبة الوطنية للمملكة المغربية بالرباط، حفل تسليم جائزة الحسن الثاني

للمخطوطات في دورتها التاسعة والثلاثين. وفي كلمته الافتتاحية بهذه المناسبة، ذكر السيد محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، أن جائزة الحسن الثاني

للمخطوطات أضحت قيمة ثابتة في المشهد الثقافي المغربي، بالنظر إلى دورها الهام في التعريف بتراثنا المخطوط الزاخر بالكنوز المعرفية وتثمينه، وفي

الكشف عن عدد مهم من الإنتاجات الفكرية المغربية المحْفوظِة.

كما أكد السيد الوزير حرص الوزارة على النهوض بالتراث المغربي عن طريق جمعهِ، ورقمنتهِ، والعناية بهِ، والمساهمةِ بتحقيقه ونشره، إضافة إلى العمل

على زيادة الوعي العام بأهميته في الحفاظ على الذاكرة التراثية الإجمالية للمملكة.

وأضاف السيد الوزير أن قطاع الثقافة يحرص على إحاطة مُختَلف مُكَوِّنات التراث الوطني، بكل شروط المحافظة والتثمين والإبراز ومُواكبة المستجدات

والمعايير الدولية في الحفظ والصيانة، من خلال مشروع القانون المتعلق بالتراث الثقافي، وكذا عبر تثمين التراث الوطني عن طريق البرامج الثقافية،

وضمنها الجائزة العريقة المُخَصَّصة للتراث المخطوط. .

وفي نفس السياق، سجل السيد الوزير ارتفاع وثيرة حركة الطباعة والنشر للنصوص والموسوعات التراثية، وإصدار المجلات التراثية، التي من شأنها

إبراز وتثمين مختلف أنواع التراث الثقافي المادي وغير المادي، باعتباره جزءا لا يتجزأ من المنظومة التنموية، يتعين حفظه في حَوامَل حديثة توفر شروط

الإنقاذ والحفظ والاستغلال. .

وسلم السيد الوزير، الجائزة التقديرية الكبرى مناصفة بين السيدة اعتماد مقران والسيد مصطفى الشرقاوي، كما تم تسليم الجائزة التشجيعية الأولى لعشرة

فائزين، والجائزة التشجيعية الثانية لعشرة فائزين آخرين، والجائزة التشجيعية الثالثة لستة فائزين، ينتمون لمختلف جهات المملكة.